منوعات

على محطة القطار.. أول ظهور للملكة إليزابيث بعد الطلاق الملكي

وكالات - أبوظبي

|
05:49 2020/02/13
A-
A+
Doc-P-520369-636755390127954696.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook

في أول ظهور لها بعد الانتكاسة الأخيرة التي لحقت بحفيدها المفضل، بدت الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وكأن شيئا لم يحدث على الإطلاق، رغم حزنها على خبر طلاق حفيدها بيتر فيليبس.

 

وكانت الملكة (93 عاما) تستقل القطار عائدة إلى لندن بعد ساعات قليلة من إعلان حفيدها "المفضل" فيليبس وزوجته الكندية أوتم أنهما في طريقهما إلى الطلاق بعد زواج دام 12 عاما.

 

وجاء في بيان صادر عن الزوجين أنهما أبلغا الملكة وأسرتيهما بالأمر العام الماضي.

 

وتزوج فيليبس، الحفيد الأكبر من بين ثمانية أحفاد للملكة، من أوتم في عام 2008، وأنجبا بنتين هما سافانا (9 سنوات) وإيسلا (7 سنوات).

 

و سيكون فيليبس (42 عاما) أول حفيد للملكة ينفصل عن زوجته. وهو ابن الأميرة آن، وهو رقم 15 في ترتيب ولاية العرش، والتقى بزوجته أوتم في عام 2003 في سباق الجائزة الكبرى في مونتريال.

 

وقالت صحيفة ميرور البريطانية إن الملكة، وهي قريبة جدا من زوجة حفيدها، ستحزن بشدة بسبب النبأ الذي يأتي على خلفية سلسلة من الانتكاسات للعائلة المالكة.

 

فقد أدخل هاري وميغان القصر في أزمة، الشهر الماضي، عندما أعلنا أنهما يريدان تقليص واجباتهما الرسمية. وأدى ذلك إلى اتفاق على تقاعدهما من دورهما الملكي من أجل قضاء المزيد من الوقت في كندا والولايات المتحدة.

 

كما تورط الأمير آندرو، الابن الثاني للملكة إليزابيث، في فضيحة جنسية على خلفية علاقته بجيفري إبستين الملياردير الأميركي الذي لاحقته الفضائح قبل أن ينتحر وأدى ذلك لتخلي آندرو عن واجباته الملكية في العام الماضي.

 

لكن الملكة شوهدت وهي تبتسم، صباح الثلاثاء، عندما وصلت إلى محطة كينغز لين للعودة إلى العاصمة بعد عطلة عيد الميلاد.

 

وكانت الملكة ترتدي معطفا أزرق اللون مع غطاء للرأس، وتحمل حقيبة يدها السوداء.

 

وكان آخر ظهور عام للملكة في أحد الأماكن العامة، في يناير الماضي، وقد شوهدت وهي تضع جهازا لتحسين السمع داخل أذنها.

 

جميع الحقوق محفوظة © قناة اليمن اليوم الفضائية
جميع الحقوق محفوظة © قناة اليمن اليوم الفضائية